الاستشارات الدعوية » مناهج دعوية


29 - ربيع أول - 1426 هـ:: 08 - مايو - 2005

أطلعي إدارة المدرسة حتى تساعدي في فصل الطالبات عن الطلاب


السائلة:نسيمة ب

الإستشارة:الجوهرة حمد المبارك

السلام عليكم ورحمة الله، أنا معلمة صف خامس – فرنسية - ابتدائي في مدرسة مختلطة. مؤخراً بدأت تلميذاتي (11 سنة) يطرحن علي أسئلة متعلقة بالتعلق القلبي بالتلامذة الذكور. المرجو إفادتي كيف يمكنني إعطاؤهن التوجيه الصحيح الموافق للشرع. وجزاكم الله خيرا.


الإجابة

الأخت نسيمة:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته..
ذكرتِ يا أخت نسيمة أنك معلمة للصف الخامس ابتدائي في مدرسة مختلطة وأن التلميذات يطرحن عليكِ أسئلة متعلقة بالتعلق القلبي بالتلاميذ الذكور ولولا حرصك وثقة الطالبات بكِ لم يطرحن هذه الأسئلة وأنا أنصحكِ بكسب ثقة الطالبات والقرب منهن وإشعارهن بمحبتك لهن وحرصكِ على مستقبلهن ولا بد أن تشبعي فراغهن العاطفي بحنانكِ وعطفكِ حتى لا تجعلي هناك مجالاً لتعلقهن بالأولاد ثم إذا تعلقن بك استطعت توجيههن التوجيه الصحيح.
يمكنكِ كذلك غرس مراقبة الله في نفوسهن ورعاية إيمانهن بالله عز وجل بمختلف الطرق لأنهن مقدمات على مرحلة صعبة وهي المرحلة المتوسطة مرحلة المراهقة التي تشتعل فيها العواطف وتنمية الوازع الديني في هذه المرحلة مهم جداً حتى لا يحتجن المراقبة ويكنّ على ثقة أن رقيبهن وحسيبهن رب العالمين.
ولا بد أن تشعريهن بحماية الإسلام للمرأة من كل ما يضرها ويضيع مستقبلها وأن الحياة السعيدة تكمن في الحياة الشريفة الخالية من الفسق والفجور وأن التفكير في هذه الأمور من الآن يؤثر على حياة الفتاة ومستقبلها فيجب أن تتحاشى جنس الشباب وتبتعد عن أماكنهن لذلك فرض الإسلام الحجاب والله عز وجل هو الذي خلقنا ويعلم ما يصلح لنا سبحانه فنحن كالآلة التي يعرف صانعها ما يصلح لها.
ومن الأمور التي يمكن أن تتخذيها أن تطلعي إدارة المدرسة حتى تساعدي في فصل الطالبات عن الطلاب ويمكن كذلك أن ترفعي الأمر للمسئولين، إن توقعتِ أنك ستلقين تجاوبا في فصل المدرسة الطلاب عن الطالبات واعلمي أن من سن سنة حسنة فله أجرها وأجر من قام بها إلى يوم القيامة وفي كثير من البلاد قاموا بالفصل بين البنين والبنات حتى في أمريكا لما لمسوه من أضرار على التعليم ولاختلاف الجنسين في كل شيء ولعل ما تقومين به بداية خير للمساعدة على هذا الفصل بين الجنسين ولا تحقري عملك مطلقاً فلعل مطالبتك تجد آذاناً صاغية واعية ولو مستقبلاً..
أسأل الله لكِ التوفيق والسداد.



زيارات الإستشارة:4666 | استشارات المستشار: 155


الإستشارات الدعوية

أخي لا يصلي جماعة, و يؤخر الصلوات!
الدعوة في محيط الأسرة

أخي لا يصلي جماعة, و يؤخر الصلوات!

فاطمة سعود الكحيلي 20 - ذو الحجة - 1432 هـ| 17 - نوفمبر - 2011

الاستشارات الدعوية

ما هو الدعاء المستجاب لضيق العيش؟

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند6187