الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


02 - ربيع أول - 1438 هـ:: 02 - ديسمبر - 2016

لا أثق في تصرّفاتي وكلامي بسبب التردّد!


السائلة:بيان

الإستشارة:أحمد فخرى هانى

السلام عليكم ..
انقطعت عن الدراسة في المتوسّط والثانوي ، ثمّ عدت وأنا الآن في الصفّ الثالث ثانوي وتجاوزت سنّ العشرين. مشكلتي أنّني عندما كنت في الصفّ الأوّل ثانوي كانت هناك شخصيّات حقيقيّة حصل لي معهنّ موقف لا أدري إن كان هوسا أو وهما منّي ، كنّ يزعجنني وسأذكر موقفا عندما كنت لابسة العباءة كنّ ينظرن إليّ ويحدّقن فيّ بطريقة غير طبيعيّة، ودائما هنّ هكذا في الحقيقة أخذت أسبّهنّ وذهبت ،ثمّ تهجّمت عليّ مجموعة من الشلّة فمسكت بلباس إحداهنّ وكنت أكرهها وأظنّ أنّها أيضا تكرهني وقالت لي كلاما كثيرا ولم أنتبه لباقي الكلام من شدّة خوفي منهنّ .
قالت:يا ليتك لم تولدي , وصفعتني صديقتها بقوّة ، كنت أعرف صديقتها من المدرسة القديمة في المتوسّط وبعدها جلست وبكيت ولا أدري هذا واقع أم حقيقة ؟ ولم أكن واعية بما حولي في تلك المدرسة السيّئة ، ولم أكن أعرف أن أفرّق بين الخيال والواقع وخصوصا الهوس ولا أعرف أن أفرّق بين الواقع وهوسي الذي لست متأكّدة منه ، وأعاني من الأمراض التالية : الوسواس القهري والرهاب الاجتماعي وأحلام اليقظة.
وهناك موقف في نفس المدرسة بالسنة الأولى ثانوي علما أنّني انتقلت إلى مدارس كثيرة هناك .
شباب دخلوا إلى مدرستنا ولم يفعلوا شيئا لنا ولكنّهم أخذوا يحدّقون في الجهة الأخرى ، ولديّ شعور غريب أنّني عشقت وأحببت شابّا وسيما رشيقا جميلا أسمر اللون وإلى الآن متعلّق بخيالي وأتمنّى أن يتحقّق حلمي وأراه ..هذه أيضا مشكلتي أنّني أحلم بشابّ لا وجود له في الواقع ،وأغلب مشاكلي متعلّقة بالتفكير والخيال .. وأشعر بمشاعر سلبيّة وفكريّة من الماضي .
في الحاضر لا أثق في تصرّفاتي وكلامي بسبب التردّد في الكلام والأفعال أو التصرّفات والخوف الاجتماعي ،وأشعر أنّني مستضعفة ولست قويّة بما يكفي فيستطيع الآخر الاستيلاء على حقوقي إن ظللت هكذا ولا أستطيع الدفاع عن حقوقي بكامل قواي .. وهناك شخصيّات قويّة من الصعب أن أتجرّأ عليها من الفتيات اللاتي بمدرستي وغيرهنّ من المحيط الاجتماعي من الأهل والمعلّمات الخ ..
أتمنّى حلولا بسيطة وسهلة والنصح والإرشاد النفسي وعلم النفس فإنّي أحبّ كثيرا علم النفس والفنون الجميلة فهما سرّ حياتي وأستخدم الفنّ في خيالي (أحلام اليقظة )
أرجو الردّ على استشارتي بفنّ الإقناع والذوق وعلم النفس .

عمر المشكلة
سبع سنوات ..

في اعتقادك ما هي أسباب المشكلة
انخفاض الثقة بالنفس وانخفاض قوّة الشخصيّة وضعف النيّة .

في اعتقادك ما هي الأسباب التي أدّت إلى تفاقم المشكلة؟
أتذكّر موقفا عندما كنت صغيرة في البيت وعمري 6 أو 7 أو 8 سنوات أمّي وأبي تخاصما ، أمّي خاصمته وسبّته من شدّة غضبها لتقصير والدي في توفير الطعام .. قام أبي بالجري نحوها وخنقها أمامنا أنا وأخي الصغير وأخي الأكبر في الغرفة ففجعت وصدمت من الموقف وقمت بالجري نحو أمّي لإنقاذها من شرّه والحمد لله ، وقالت له أمّي إنّك مجنون .
أبي ظلم أمّي وظلمنا وأرجو عدم عرض هذا الموقف لأنّه خاصّ وأثّر في نفسي تأثيرا سلبيّا وكذلك الماضي مع الشلّة أثّر أيضا في نفسي تأثيرا سلبيّا إلى الآن ولم تختف هذه الآثار السلبيّة ولم أنسها .. حتّى مواقفي مع خالاتي أشعر أنّني أكرههنّ ومقهورة من هذا الحال بسبب تصرّفاتهنّ السيّئة غير اللائقة وكلامهنّ .

ما هي الإجراءات التي قمت بها لحلّ المشكلة
1ـ أحاول قراءة الكتب المتعلّقة بعلم النفس وتطوير الذات وقراءة الكتب الدينيّة عن خطوات الشيطان .
2ـ أحاول أن أدافع عن نفسي بكلمات بسيطة (لا أحبّ هذا ـ لا أريد هذا ـ أنا معتادة هكذا ) وغيرها من الأعذار حسب الموقف .
3ـ التقرّب إلى الله شيئا فشيئا وقراءة القرآن .
4ـ محاولة اجتناب النواهي والمحرّمات .
5ـ متابعة قصص الناجحين بعد فشلهم في الحياة ومتابعة محاضرات فيديو أو- بالصوت - ومتابعة المسلسلات الثقافيّة مثل ( خطوات الشيطان )
6ـ محاولة الانشغال بالعمل في المنزل وتطوير ذاتي .


الإجابة

وعليكم السلام ..
أهلا وسهلا بك أختي الفاضلة بيان
تحيّاتي لك الأخت الفاضلة أعلم جيّدا أنّ أحداث الطفولة وما نتعرّض له من مواقف تؤثّر في بناء شخصيّتنا لاحقا ومن الواضح تعرّضك لبعض الصراعات الأسريّة وبعض المضايقات من زملائك في المدرسة ، ولكن من الواضح أيضا أنّ لك دورا كبيرا في انسحابك وانطوائك من المجتمع وأيضا استغراقك في أحلام اليقظة دون القيام بفعل شيء إيجابي يطوّر من نفسك، وعندما نستغرق في أحلام اليقظة وقتا طويلا هذا يباعد بيننا وبين الواقع الذي نعيشه ، وأجد أنّك تقرئين كثيرا وتشاهدين أشياء عن علم النفس وتطوير الذات ولكنّك لم تستطيعي تطبيق هذا في الواقع لأنّك تغذّين به خيالك فقط ، لذا أرى من الأفضل أن تذهبي إلى الاختصاصي النفسي لأنّ حالتك تستدعي ذلك وخاصّة بعد توقّفك عن الدراسة أكثر من مرّة وعدم قدرتك على التمييز بين المواقف التي حدثت لك هل هي خيال أم واقع فعلا .. الأخت الفاضلة هناك بكلّ تأكيد بعض الإرشادات النفسيّة ولكن يفضّل أن تتمّ مع الجلسات النفسيّة مع الطبيب ومتابعة الطبيب لك فترة من الوقت ، ولكن هناك بعض الإرشادات النفسيّة التي يمكنك القيام بها حتّى تستعيدي جزءا من نشاطك واندماجك في المجتمع من حولك ومن تلك الإرشادات الآتي :
- أفضّل كتابة ما يدور في ذهنك على ورقه لتفريغ ما يدور في ذهنك بدل السرحان وتضارب الأفكار ، ولكن على أن يكون لذلك العمل وقت محدّد وليكن عر دقائق في اليوم .
- عمل جدول يومي للأنشطة التي تستطيعين القيام بها طيلة اليوم منذ الصباح حتّى النوم ، وعندما تستعرضين الجدول في المساء عليك بمكافأة نفسك عند إنجاز تلك الأهداف والأنشطة .
-لا تجلسي بمفردك في غرفتك وقتا طويلا حتّى لا تقعي فريسة لأحلام اليقظة دون فعل شيء .
- استغلّي حبّك للفنون بالبحث عن تعلّم نوع من أنواع الفنون وممارسته وإخراج مواهبك فيه واستغلال وقتك في شيء إيجابي .
- كوني عضوا فعّالا في المجتمع من خلال الاندماج في أنشطة جماعيّة تفيدك وتفيد المجتمع مثل الاشتراك في إحدى المؤسّسات الخيريّه أو التطوّعيّة .
- اندمجي مع عائلتك وأفراد أسرتك من خلال الاشتراك معهم في الحديث والاستماع لهم والجلوس معهم ومساعدتهم في أعمال البيت والأعمال المشتركة حتّى تفتحي جسور التواصل الإيجابي معهم من جديد ، كوني مبتسمة منصتة لما يقال ، عبّري عن آرائك بأسلوب لائق ومقبول .
-لا تفترضي سوء النيّة في تعاملاتك واطوي صفحة الماضي ولا تجلسي تسترجعين الماضي في ذاكرتك حتّى لا يفسد عليك الحاضر ، اربطي نفسك دائما بأحداث الحاضر، عيشي حاضرك ولا تستجيبي لذكريات الماضي .
-انظري دائما إلى المستقبل نظرة تفاؤليّة كلّها أمل وإيجابيّة واشحني طاقتك بالكلام الإيجابي وترجمي ذلك فعلا من خلال الإنجاز والعمل .
-انتظمي في صلواتك ودعائك واستغفارك وقراءتك القرآن الكريم حتّى تشعري بالهدوء والراحة النفسيّة .
ابنتي العزيزة تمنّياتي لك بصلاح الحال وهدوء البال وفي انتظار تواصلك معنا .

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:3273 | استشارات المستشار: 577

استشارات متشابهة


استشارات محببة

ما هو أفضل وقت لنوم القيلولة لأطفالي؟
الإستشارات التربوية

ما هو أفضل وقت لنوم القيلولة لأطفالي؟

السلام عليكم.. rnأحببت أستشير عن الطريقة السليمة لنوم القيلولة...

فاطمة بنت موسى العبدالله3185
المزيد

مشكلتك ابنتك هو وجود شخص جديد في محيط العائلة!
الإستشارات التربوية

مشكلتك ابنتك هو وجود شخص جديد في محيط العائلة!

السلام عليكم.. بعد التحية.. بدأت القصة عندما رزقت بطفلتى الثانية...

أروى درهم محمد الحداء3189
المزيد

هل أطرح من رأسي فكرة الماجستير؟! ( 2 )
الإستشارات التربوية

هل أطرح من رأسي فكرة الماجستير؟! ( 2 )

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnمشكور يا دكتور محمد عبدالله...

د.محمد بن عبدالله الزامل3190
المزيد

زوجي يستطيع أن يتركني فهو معاند وصعب جدّا!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي يستطيع أن يتركني فهو معاند وصعب جدّا!

السلام عليكم .. اسمي سارة متزوّجة منذ سنة فقط من شخص أكبر...

د.هيفاء تيسير البقاعي3190
المزيد

ما هو سبب البعد بيننا؟
الاستشارات الاجتماعية

ما هو سبب البعد بيننا؟

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته..rn أنا فتاه أبلغ من العمر...

د.مبروك بهي الدين رمضان3191
المزيد

هذه الحركات تكررت كثيرا!
الإستشارات التربوية

هذه الحركات تكررت كثيرا!

rn rnالسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rn قبل فترة لاحظت...

د.إبراهيم بن حمد بن صالح النقيثان3191
المزيد

هل أفسخ خطبتي وأعود لمن أحب؟
الاستشارات الاجتماعية

هل أفسخ خطبتي وأعود لمن أحب؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأنا في حيرة من أمري فأنا أحب...

د.مبروك بهي الدين رمضان3191
المزيد

الكبير يريد السيطرة والصغير هادئ الطباع!
الإستشارات التربوية

الكبير يريد السيطرة والصغير هادئ الطباع!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnلدي ولدان أحدهما يحاول دائما...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف3191
المزيد

كيف أطور شخصية سجين مضى ست سنوات في السجن؟
تطوير الذات

كيف أطور شخصية سجين مضى ست سنوات في السجن؟

السلام عليكم ورحمة الله..rnكيف أطور شخصية سجين مضى ست سنوات في...

د.علي بن محمد بن أحمد الربابعة3191
المزيد

طموحي كبير فهل أستمر في الدراسات العليا أم أتجه إلى العمل؟
تطوير الذات

طموحي كبير فهل أستمر في الدراسات العليا أم أتجه إلى العمل؟

السلام عليكم ورحمة الله..rnطموحي كبير بفضل الله وأتممت التعليم...

د.خالد بن عبد الله بن شديد3191
المزيد