الاستشارات الاجتماعية » قضايا بنات » البنات ومشكلات الأسرة


08 - ذو القعدة - 1437 هـ:: 12 - أغسطس - 2016

مشكلتي أنّي أكره أبي جدّا بل أحقد عليه وأتمنّى موته!


السائلة:مي

الإستشارة:نوف سعود سعد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
علاقتي مع أبي كانت رائعة كعلاقة أيّ أب بابنته، ولكن مع مضيّ السنوات أصبحت علاقتي به سطحيّة جدّا حتّى أصبح أكثر شخص أحقد عليه . أبي دائما ما يتلفّظ عليّ بكلمات بذيئة حتّى حفظتها وأصبحت أردّ عليه بمثل ما علّمني منذ أن كنت صغيرة، حتّى أنّني أصبحت أمدّ يدي عليه وعلى والدتي المسكينة بسبب تعليمه لي ذلك، حتّى أصبحت ذلك عادة عندي وأرى أنّه شيء عاديّ جدّا! أبي يميّز بيني وبين إخوتي وأخواتي كثيرا، فعندما يراني أتخاصم مع أختي لأنّها سرقت حاجياتي يأتي ويكذّبني ويصدّقها ويتلفّظ عليّ بأسوإ وأقبح الكلمات البذيئة ، حتّى أصبحت أكره أختي أيضا. أبي يكرهني كثيرا لأنّني أعقّه وهو لا يعلم أنّه هو من علّمني ذلك وجعلني أفعل هذا. وللأسف أصبحت أمدّ يدي وأتلفّظ بأقبح الكلمات على أبي وإخوتي وحتّى أمّي الغالية . أنا أحبّ أمّي كثيرا عكس أبي الذي لا أطيقه أبدا. أمّي أعزّ ما أملك ولا أستطيع العيش بدونها، أمّا أبي فأبغضه وأتمنّى موته بشدّة. بسبب تربية أبي السيّئة أصبحت أمدّ يدي حتّى على أمّي الغالية لأنّ ذلك أصبح عندي شيئا عاديّا . لا أستطيع أن أتذكّر آخر مرّة قبّلت فيها رأسيهما . أصبحت ابنة عاقّة بشدّة ولن يرضى الله عنّي بسبب أبي . أعلم أنّي مخطئة ويجب ألاّ أفعل ذلك حتّى وإن فعلا أيّ شيء لي فهما والداي بعد كلّ شيء، ولكن تربية أبي جعلتني أقوم بالعقوق كعادة لي ، ولكنّي لا أستطيع حقّا التحمّل أكثر، فبعد كلّ مشاجرة أذهب إلى الحمّام فأنا لا أستطيع أن أتشاجر طويلا لأنّي لا أستطيع إمساك دموعي . فبعد كلّ مشاجرة أجهش بالبكاء في الحمّام حتّى مللت من هذا الوضع المتكرّر. أعلم أنّ الله ليس راضيا عنّي وأعلم أنّ والديّ لن يرضيا عنّي أبدا . أريد حقّا أن أكون ابنة صالحة ولكن للأسف تربية أبي جعلتني ابنة عاقّة لا يرضى الله عنها. أريد رضا الله ورضا والدي كي أدخل الجنّة ويقيني الله عذاب النار وعذاب القبر.


الإجابة

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أهلا بك أختي مي الله يسعدك ويرضى عنك في الدنيا والآخرة .

غاليتي مي تبحثين عن أغلى شيء وهو رضا الله والجنّة وتعرفين كما جعل رضاه سبحانه وتعالى من رضاهما، وسخطه من سخطهما، قال النبيّ –صلّى الله عليه وسلّم- ( رضا الربّ في رضا الوالدين، وسخطه في سخطهما ) رواه الطبراني وأنت بإذن الله بارّة بهما لكن ما حصل معك هو نتيجة لتغيّرات أثّرت عليك سلبيّا ... لنظهر ما هو أساس المشكلة ثمّ سأخبرك بالحلول التي ستكونين أنت أقوى من الظروف والمسبّبات التي جعلتك تتصرّفين تصرّفات أنت غير راضية عنها لتشتري بذلك أغلى ثمن الجنّة . في رسالتك قرأت الطيبة والحبّ والحنان والخوف من الله وطلب رضاه .

المشكلة تكمن فيها عدّة أمور :

عباراتك غير الإيجابيّة مثل أكره ، لا أحبّ ، حفظت عبارات بذيئة في الصغر .. مدّ اليد والضرب ، الذهاب إلى أماكن تكثر فيها الشياطين ، الغيرة ، الغضب ..

مي أنا لا ألومك في هذا كلّه ممّا تواجهين من ظروف ، لكن أنت أقوى في تحدّي الظروف بإذن الله .

الحلول هي :

1- تغيير عباراتك السلبيّة بينك وبين نفسك وفي حال تلفّظ والدك فعليك بالصبر وكظم غيظك وغضبك بكلمات (أحبّك أبي ) ( أحبّك أمّي ) ( أحبّك أختي ) وهكذا ولا تستعجلي التغيير سيتغيّرون ، أنت الرابحة هنا لأنّك تريدين الجنّة .

2- نسيان العبارات التي في الصغر أو تناسيها حتّى إن سمعتها ليتردّد في أذنك( رضاهما ورضا الله والجنّة )

3- إذا فكّرت في يوم ما من العصبيّة في مدّ يدك وضربهما انظري إلى موضع واحد فقط ( قدميها ) هنا الجنّة لا تفرّطي فيها (الجنّة تحت أقدام الأمّهات) .

والله يا مي لن تحسّي بمرارة الفقد إلاّ إذا فقدتهما ، الأب لا يعوّض والأمّ جنّة لا تعوّض ، اسمعي واقرئي قصص من فقدوهم وسترين كيف ذاقوا مرارة الفقد لأغلى الناس ، مي من فقدوا أمّهاتهم ليسوا صغارا والله إنّهم رجال ونساء كبار يبكون أمّهات وآباء فقدوهم ، ولعلّك ترجعين إلى اليوتيوب إلى قصّة الشيخ إبراهيم الدويش اكتبي بكاء الشيخ إبراهيم الدويش عند الحديث عن أمّه الله يرحمها ، استمعي له في خطبته المبكية عندما يموت الحنان ( أسأل الله أن يطيل في أعمارهم وأعمار والدينا على طاعته ويرحم أمّهات وآباء من فقدوا والديهم ويربط على قلوبهم بالصبر ويجمعهم بهم في الفردوس الأعلى من الجنّة ) .

4- ترك تصرّف الذهاب إلى دورات المياه والبكاء فيها وإن ذهبت لا يكون ذهابك إلاّ ( للوضوء والخروج سريعا وصلاة ركعتين وهنا يكون بكاؤك في سجودك فوق سجّادتك في قربك من الله جلّ في علاه وبثّي همومك وشكواك وادعي لهم ، نعم ادعي لــ أمّك .. أمّك .. أمّك .. أببك .. إخوتك وأخواتك . ولا تنسي نفسك ، اجلسي على سجّادتك وادعي واستغفري وسبّحي مهما عصف بك من هموم ، لا تختاري إلاّ هذا المكان ، أصلحي حالك مع الله تصلح دنياك وآخرتك .

5- غيرتك وكرهك لأختك وقول سرقتك لها لن يجدي ولن ينفعك إذا كانت أصغر منك ، اعتبريها تشاركك في أغراضك لكن أخبريها بـ أنّ ما تملكين ملك لك ، وإذا أرادت شيئا تستأذن منك في أخذه ، وإن كانت أكبر منك حاولي ألاّ تغضبي واشكريها وسامحيها وسوف تحسّ بالذنب وتحلّ المشكلة ولا تنسي الهديّة (تهادوا تحابّوا ) أهدي إليها شيئا تحبّه .

6- قدر الإمكان قلّلي من العصبيّة ومارسي أشياء تحبّينها كقراءة كتاب أو المشي أو الرسم أو التلوين .

لا تقولي لن يرضى الله عنك ، الله كريم رحيم غفور، الله أرحم من الأمّ بولدها ، هنا طبّقي ليرضى عنك الله وستجدين السعادة بإذن الله وإن كان من حولك في هموم ومشاكل الحياة. يا مي سلسلة غير متناهية من الفرص السعيدة .. فلا تفوتك واحدة منها لا تفوّتي أفضل شيء في حياتك وهما أمّك وأبوك، اسعي في رضاهما واشتري جنّتك قبل الندم ومهما عملنا من برّ لهما فنحن مقصّرون .

وإن قلت هما لن يرضيا عنك ، فبإذن الله مع تغيّرك سيتغيّران وستكونين أنت أغلى وأحبّ واحدة من أخواتك إليهما ولا تنسيهما من هداياك الطيّبة دعوات وصدقات وعبارات حلوة وهدايا من عطر يحبّانه إن استطعت .


أختي الغالية مي أوصيك بالدعاء والصدقة وذكر الله والعزيمة والصبر والتطبيق ، قولي سأطبّق وردّدي لن تضعف عزيمتي والجنان هي الثمن .

الله يسعدك وأرحّب بتواصلك .

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:3040 | استشارات المستشار: 32


الإستشارات الدعوية

ماذا فعلت ليعاقبني الله هكذا؟
الدعوة والتجديد

ماذا فعلت ليعاقبني الله هكذا؟

فاطمة سعود الكحيلي 08 - رجب - 1433 هـ| 29 - مايو - 2012



الدعوة والتجديد

أريد أن أتغير ويرجع الإيمان في قلبي!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )8955

وسائل دعوية

أحسني إليها.. واحذري شبهاتها!

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند5547

استشارات محببة

أريد أفكارا تحقق المتعة والفائدة لطالباتي!
الإستشارات التربوية

أريد أفكارا تحقق المتعة والفائدة لطالباتي!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأريد التكرم بمساعدتي للإجابة...

د.عبدالله بن ناجي بن محمد المبارك3039
المزيد

كثرة الحركة وعدم التركيز تؤثر في دراسته!
الإستشارات التربوية

كثرة الحركة وعدم التركيز تؤثر في دراسته!

السلام عليكم ورحمة الله.. rnابني البالغ من العمر 7 سنوات يعاني...

د.عصام محمد على3039
المزيد

كيف نعلمه وهو لا يريد أن يتعلم؟
الإستشارات التربوية

كيف نعلمه وهو لا يريد أن يتعلم؟

السلام عليكم .. لدي ابن أختي عمره سنتان لكنه لا يتكلم كان يحب...

أروى درهم محمد الحداء3039
المزيد

أنا في الثانوية فأجد أن هذا أنسب وقت لأتغير للأفضل!
تطوير الذات

أنا في الثانوية فأجد أن هذا أنسب وقت لأتغير للأفضل!

السلام عليكم.. أنا لا أثق بنفسي وقليلة الكلام وأخاف من مواجهه...

د.عصام محمد على3039
المزيد

أبي يشعر بالنقص لأن وضعه الاجتماعي أقل من أمي!
الاستشارات النفسية

أبي يشعر بالنقص لأن وضعه الاجتماعي أقل من أمي!

السلام عليكم ..rnأنا فتاة عمري 18 عاما أمي وأبي منفصلان وليست...

د.أحمد فخرى هانى3039
المزيد

أريد أن أخطبها لكنني خائف من أبي!
الأسئلة الشرعية

أريد أن أخطبها لكنني خائف من أبي!

السلام عليكم ..
أنا شابّ من العراق عمري 16 سنة أحبّ فتاة...

الشيخ.هتلان بن علي بن هتلان الهتلان3039
المزيد

مشكلتي أنّني لم أستطع أن أحبّه أو أشعر بانجذاب نحوه!
الاستشارات الاجتماعية

مشكلتي أنّني لم أستطع أن أحبّه أو أشعر بانجذاب نحوه!

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة أبلغ من العمر تسع عشرة سنة...

رفعة طويلع المطيري3039
المزيد

هل أترك الزواج وأصبر على المرض؟!
الاستشارات الاجتماعية

هل أترك الزواج وأصبر على المرض؟!

        السلام عليكم ورحمة...

د.مبروك بهي الدين رمضان3040
المزيد

هل تذهب أمي لتعتذر؟
الاستشارات الاجتماعية

هل تذهب أمي لتعتذر؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. rnفي البداية يجب أن أعرفكم...

د.مبروك بهي الدين رمضان3040
المزيد

في حيرة من أمري.. أي مجال أختار؟!
الإستشارات التربوية

في حيرة من أمري.. أي مجال أختار؟!

في البداية أود أن أتقدم بمزيد من الشكر لما يقدمه هذا الموقع من...

د.مبروك بهي الدين رمضان3040
المزيد