الاستشارات الاجتماعية » مشكلات زوجية-الأسباب الداخلية » التقصير والإهمال في الحياة الزوجية


24 - ربيع أول - 1437 هـ:: 05 - يناير - 2016

أخاف أن يكتشف عيوب جسمي بعد الزواج!


السائلة:S

الإستشارة:هدى محمد نبيه

السلام عليكم ،
أنا صاحبة الاستشارة
www.lahaonline.com/consultation/view/47334.htm

كنت أودّ أن أعلمكم أنّه تمّ زواجى و لله الحمد و مرّت 3 شهور على الزواج و لم يسألني زوجي عن عدم توحّد لون بشرتي ، إلاّ أنّه ذات يوم سألني عن سبب عدم توحّد لون البشرة ممّا أصابني بالإحراج و الإحباط الشديدين !
و بعد فترة وجدته ينصحني بتناول فيتامين معيّن حتّى يساعد على توحّد لون البشرة ، وأصبت بالإحراج مرّة أخرى لدرجة أنّني أردت أن أقول له إن لم أعجبك فتزوّج بأخرى وأطلق سراحي .....
أريد أن تسير الحياة بشكل هادئ و بدون أيّ تعكير لصفوها ، فهذا الموضوع فعلا يؤثّر سلبا على نفسيّتي و أظلّ أفكّر هل يفكّر في هذه الأماكن الداكنة التي أعاني منها و هل هذا يؤثّر عليه .. فنحن نرى النساء في التلفاز أو الشارع وكأنّهنّ "موديل" في عرض أزياء ، و أخاف جدّا - أن يكون في قرارة نفسه - أن يقارني بهنّ ..
أنا طيّبة جدّا و خجولة جدّا و مثلما يقولون قلبي أبيض أقرب إلى الطفلة و هذا بشهادته و شهادة الكثير من الناس، وهذه صفات هو يحبّها في شخصيّتى ، و لكن هذه النقطة تؤثّر على نفسيّتى سلبا ، أريد أن أرتدي الملابس بدون أيّ إحراج من هذه المشكلة ، أريد الثقة في النفس تجاه هذه النقطة...
أريد ردّا قاطعا أجيب به عندما يتحدّث معي في هذا الموضوع مرّة أخرى .
ملاحظة: ذهبت إلى الكثير من أطبّاء الأمراض الجلديّة واستخدمت الكثير من الوصفات الطبيعيّة و لكن دون جدوى...
سؤال آخر بعيد عن السؤال الخاصّ ببشرتي : كيف أحافظ على زوجي الحبيب و أحتويه و أجذبه نحوي و أجعله دائما يشتاق إليّ ؟ أنا دائما أغدق عليه بالحبّ و الحنان و طلباته كلّها مجابة ، فهل هذا خطأ أم أستمرّ لأنّ هناك بعض المقولات تنصح بعدم إظهار كلّ الحبّ للزوج حتّى لا يتدلّل أو يشعر أنّ زوجته لا تستطيع الاستغناء عنه ؟
أرجو الإفادة بالإجابة الوافية - بالله عليكم - و أسألكم الدعاء لي بالسعادة و الذرّية الصالحة.


الإجابة

بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله ربّ العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيّدنا محمّد وعلى آله وصحبه وسلّم تسليما كثيرا .
و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته ...... نسأل الله ـ عزّ وجلّ ـ أن يبارك لك في زوجك ، وأن يجعل زواجكما زواجا مباركا طيّبا ، وأن يرزقكما الذرّية الطيّبة .
وبخصوص ما ورد في رسالتك - أختي الكريمة الفاضلة – مشكلتك بسيطة ، وقبل أيّ شيء أحبّ أن أنبّهك إلى أمر مهمّ وهو ألاّ تتملّك مشكلتك عليك عقلك ونفسيّتك فهذا يفسد الحياة، فيفترض في الإنسان أن يحاول جاهدا أن يعزل المشكلة عن نفسه ويبتعد عنها ، فلا تدعي المشكلة تأتي على الأخضر واليابس في حياتك فتفسدها.
و اعلمي أختي الجميلة الخجولة أنّ الشكل أو الجمال الظاهري مطلوب، لكنّه ليس الشرط الوحيد في تحقيق السعادة الزوجيّة، فهناك في هذه الحياة المشتركة الجميلة الكثير والكثير من مظاهر الجمال غير المنظر الخارجي، فهناك المودّة، وهناك الرّحمة، وهناك الألفة والعشرة والأنس، وهناك التفاني، وهناك العمل المشترك على إنشاء أسرة صالحة .. وهناك وهناك، فإذا فاتنا جمال فسيكون هناك أكثر من جمال آخر يمكن أن نتطلّع إليه، ويمكن أن ننجذب بسببه إلى الآخر، فلا تركّزي كلّ اهتمامك على التصبّغات الجلديّة التي لديك، وركّزي اهتمامك على إسعاد زوجك، والكمال لله وحده ويكفي أنّ زوجك قد اختارك أنت وفضّلك على غيرك لما رأى فيك من مميّزات وأخلاق شجّعته على الارتباط بك، أمّا فيما يتعلّق بسؤاله لك عن سبب عدم توحّد لون بشرتك ونصيحته لك بتناول نوع معيّن من الفيتامينات فلا عيب في ذلك ولا حرج فيه، فيمكنك بكلّ بساطة أن تناقشي معه هذا الموضوع وتشرحي له أنّك حاولت العلاج واستعنت بالكثير من الأطبّاء لعلاج اختلاف لون بشرتك، فبدلا من أن تتحدّثي مع نفسك وتتركي الشكوك والتساؤلات تفترس سعادتك أشركي زوجك فيما يقلقك فقد تجدين الحلّ عنده، وحتّى لو لم يكن لديه حلّ لمشكلتك فيكفي أن تخرجي ما في نفسك وتعرفي ما يدور في نفسه .
غاليتي ...أمّا فيما يتعلّق بسؤالك ((كيف أحافظ على زوجي الحبيب و أحتويه و أجذبه نحوي و أجعله دائما يشتاق إليّ ؟))، فاعلمي أختاه أنّ الحبّ من أسمى المشاعر وأرقّها، وعلى المرأة الفطنة أن تُديم هذهِ العلاقة والمحبّة بالكلام الجميل والأسلوب الدافئ الحنون في التعامل، لأنّ هذا الأسلوب أولى بأن تتبّعه المرأة التي تُريد لعواطف المحبّة عند زوجها لها أن تبقى وتدوم، فاحرصي دوما على الابتسام في وجهه وإدخال السرور إلى قلبه، واستقباله دائما بوجهٍ طَلِق، لأنّ الوجه المُتفائل والثغر الباسِم يملآن الصدر بالانشراح والودّ بلا شكّ. التزيّن للزوج والاعتناء بالنفس والجسد معا، فالرجال يُقبلونَ على مظاهر الجمال والحُسن، وينفرون من المنظر القبيح كشأن المرأة أيضا، فالمرأة المُتزيّنة والمُتعطّرة دوما لزوجها تأسر قلبه، وتُقرّبه إليها، وتملأ عينهُ بحلاله وتُغنيهِ عن الحرَام، وتكونُ لهُ وطَنا وقلبهُ لها مسكنا، أشعريه أنّك تغارين عليه فالغيرة هي دليل على حبّ الزوجة لزوجها وتعلّقها به ، ولكنّ الغيرة التي تدفع إلى معصية لا يقرّها الإسلام ..قال الرسول صلّى الله عليه وسلّم :( إنّ الله كتب الغيرة على النساء والجهاد على الرجال فمن صبر منهم احتسابا كان له أجر شهيد).
و ممّا يساهم أيضا في زيادة السعادة الزوجيّة وحمايتها أن تتحلّى الزوجة بالصبر على ما يحلّ بها أو بزوجها من بلاء في النفس والمال وتعمل على مواساة زوجها على ما نزل به من ضرّ .
كما عليكِ بالقناعة والرضا بما قسم الله لكِ وعليكِ أن تنظري إلى من هو دونك في الدنيا . قال الرسول صلّى الله عليه وسلّم ((من أصبح معافى في جسده آمنا في سربه عنده قوت يومه فكأنّما حيزت له الدنيا بحذافيرها )).
وأخيرا نسأل الله أن يديم بينكما مشاعر الألفة والمحبّة، هو وليّ ذلك والقادر عليه.

( عزيزي الزائر: المستشار بحاجة إلى أن يعرف تقييمكم للإجابة.. فلا تبخلوا عليه بالتقييم الموجود في أعلى الإجابة على اليمين .. ولا تبخلوا على المستشير برسائلكم وتجاربكم فإن الله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه )



زيارات الإستشارة:4345 | استشارات المستشار: 345


استشارات محببة

طفلي يريد أن يكون من الأشرار!
الإستشارات التربوية

طفلي يريد أن يكون من الأشرار!

السلام عليكم ورحمة الله..rnابني عمره 4.5 وهو في الروضة الآن له...

د.سعد بن محمد الفياض2148
المزيد

ابني عصبي يتبول ليلا ويعنف إخوانه!
الإستشارات التربوية

ابني عصبي يتبول ليلا ويعنف إخوانه!

السلام عليكم ورحمة الله.. ابني يعاني من اضطرابات، هو عصبي يتبول...

د.عبد المحسن بن سيف بن إبراهيم السيف2148
المزيد

ابنتي خائفة جدا من المعلمات بشكل غريب!
الإستشارات التربوية

ابنتي خائفة جدا من المعلمات بشكل غريب!

السلام عليكم..
لدي بنت عمرها تسع سنوات وتدرس بالصف الرابع...

فاطمة بنت موسى العبدالله2148
المزيد

زوجي ذا أخلاق لكن له علاقات مع فتيات!
الاستشارات الاجتماعية

زوجي ذا أخلاق لكن له علاقات مع فتيات!

السلام عليكم زوجي كان مستقيما جدّا وصاحب دين وذا أخلاق .. بعد...

عزيزة علي الدويرج2148
المزيد

أمي لا تسمح بالتفاهم ودائما تظن ظن السوء !
الاستشارات الاجتماعية

أمي لا تسمح بالتفاهم ودائما تظن ظن السوء !

السلام عليكم ورحمة الله.. أنا فتاة وعمري17، مشكلتي بأن أمي من...

ابتسام محمد المطلق2148
المزيد

طفلي عمره سنتين ولم ينطق حتى الآن!
الإستشارات التربوية

طفلي عمره سنتين ولم ينطق حتى الآن!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.. موضوع استشارتي يدور حول ابني...

أروى درهم محمد الحداء 2148
المزيد

خوفي على الجنين هل من الممكن أن يؤذيه نقص فيتامين د ?
الاستشارات الطبية

خوفي على الجنين هل من الممكن أن يؤذيه نقص فيتامين د ?

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
أنا امرأة متزوجة وحامل، أعاني...

د.عزة عبدالكريم حداد2148
المزيد

أحاول تحفيظها الحروف وأشكالها لكنني أفشل!
الإستشارات التربوية

أحاول تحفيظها الحروف وأشكالها لكنني أفشل!

السلام عليكم.. أشيروا علي.. ابنتي عمرها 3 سنوات أحاول تحفيظها...

عزيزة علي الدويرج2148
المزيد

ابني يخاف من الأطفال الذين في عمره!
الإستشارات التربوية

ابني يخاف من الأطفال الذين في عمره!

السلام عليكم .. عندي...

فاطمة بنت موسى العبدالله2148
المزيد

أختي تعتبر فتاة مغرورة نوعا ما!
الاستشارات الاجتماعية

أختي تعتبر فتاة مغرورة نوعا ما!

السلام عليكم ..
أنا الأخت الكبرى لعائلة متعلّمة متركّبة من...

أماني محمد أحمد داود2148
المزيد