الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


18 - صفر - 1434 هـ:: 01 - يناير - 2013

مشكلتي الخيال والعادة السرية!


السائلة:المعقده نفسيا

الإستشارة:رانية طه الودية

السلام عليكم ورحمة الله..
أتمنى التفصيل جدا في الإجابة..
أنا منذ كنت صغيرة إذا رأيت مقطعا في التلفزيون رومانسي دائما أتخيل نفسي في المقطع دائما أتخيل أن أحدا يحضني ليس شرطا أن يكون تخيلي عاطفيا أنا دائما أحب أتكلم مع عمري أحب أن أعيش عالما ثانيا.
أتخيل مواقف وأضحك مع نفسي ودائما أخواتي يضحكون علي إذا رأوني أضحك مع نفسي لأني أرتاح مرة وإذا غضبت نفس الشيء أتخيل أني أسب الذي أغضبني وأجلس أتكلم لكن دون صوت عفوا أنا يمكن أتكلم في نقطة وأنتقل إلى نقطة ثانية لأني أكتب الذي يأتي في بالي.
مشكلتي الأساسية أني مدمنة العادة السرية وأنا ما كنت أعرف الذي أعمله أنها العادة إلا من خلال اطلاعي في النت أنا أتخيل دائما أني أمارس الجنس سواء ممثلين أو حتى إخواني هذه مرحلة الخيال أما الآن أنا صرت إذا دخلت الحمام أطيل مرة يمكن 2 ساعة وأهلي يسألوني دائما ماذا أعمل أستخدم شفاط الماء بقوة من خلال توجيه الماء وأتخيل أو بالضغط باليد لكن ما قد فكرت أدخل شيئا والآن صرت أرى مقاطع شذوذ للبنات وأتخيل.
الآن أنا أخاف أني فقدت العذرية بسبب شفاط الماء دائما أحس أن معي انفصام في الشخصية لأني دائما أحس أن داخلي صوت يريد يطلع غير قادرة أريد أصرخ بصوت عال لكن ما أقدر أنا إذا اجتمعت مع أناس أحسن مني أختفي وإذا أنا أحسن منهم اجتماعية أنا ما عندي ثقة بالمختصر خاصة إذا كانوا أجمل مني رغم أني أعرف نفسي لست بشعة لكن قلة ثقة.
أنا حاليا أحس بضعف شديد في الذاكرة وأريد أعرف هل أنا فقدت عذريتي وكيف أعرف أني سليمة؟


الإجابة

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته .
حياك الله أختي الفاضلة .. ومرحباً بك .
مشكلتك ليست فصام فلا تقلقي .. بل محور مشكلتك الفراغ الذي لم تستغليه فاستغله الشيطان بتوجيهك لما يؤذيك..
الفراغ جعل منك إنسانة تبحث عن العاطفة بشكل مبالغ فيه.. وعندما لم تجدها فيمن حولها توجهت إلى الخيال لتعويض ذلك النقص العاطفي .. وكذلك للتنفيس عن الضغوط الداخلية لديك نتيجة ضعف ثقتك بنفسك .. هذا بالنسبة للإطار العام لمشكلتك والتي دفعتك لممارسة العادة للتعويض والتنفيس كما وضحت لك .
الآن أنت بحاجة لوقفة جادة مع نفسك وسؤالها عن الفوائد التي جنيتها من تلك الممارسة !
بالتأكيد ستكون النتائج كما ذكرت التهابات.. زيادة القلق والتفكير.. انشغال عن الواقع .. تشتت في الذاكرة . زيادة عزلتك وبالتالي زيادة في ضعف ثقتك بنفسك.. والكثير بجانب كونها معصية لا تُرضي الله..
فماذا ينقصك لتركها بعد ذلك ؟
إنها الإرادة .. والرغبة بالتوبة لتصحيح مسار حياتك .. فاحزمي أمرك من الآن واتركيها ..
وتوجهي للطبيبة النسائية للاطمئنان على نفسك ..
واملئي فراغك.. وتحدثي مع من حولك عن ما بداخلك لا تكبتيه ..
قوي صلتك بالله.. وتقربي إليه بالدعاء ليسعد قلبك .
اتركي كل ما يثيرك من مشاهد وخيالات.. واستعيذي بالله من الشيطان الرجيم منها..
مارسي هواياتك.. زودي نفسك بالثقافة النافعة.. أو الرياضة المهم أن لا تستسلمي للأفكار والوساوس الشيطانية .
دعواتي لك بالتوفيق.

عزيزي الزائر: للتعليق على رأي المستشار أو لإرسال رسالة خاصة للسائل .. أرسل رسالتك على الرقم 858006 stc مبدوءة بالرمز (36101) ( قيمة الرسالة 5 ريال على كل 70 حرفا )



زيارات الإستشارة:3165 | استشارات المستشار: 1100


الإستشارات الدعوية

أحس أن التزامي بالعبادات والطاعات إنما لأجل زوجي!
الدعوة والتجديد

أحس أن التزامي بالعبادات والطاعات إنما لأجل زوجي!

بسمة أحمد السعدي 16 - شوال - 1435 هـ| 13 - أغسطس - 2014

وسائل دعوية

أشعر بالملل لأني لا أحب مشاهدة الأفلام والمسلسلات!

يوسف بن عبدالله بن عبد العزيز الحميدان3467

وسائل دعوية

كيف تُناصَح من تغتاب زوجها وأقاربه؟!

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند9180


الدعوة والتجديد

أريد أن أتغير ويرجع الإيمان في قلبي!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )4976