الاستشارات الدعوية » الدعوة في محيط الأسرة


03 - ربيع الآخر - 1432 هـ:: 09 - مارس - 2011

أريد برنامجا لإصلاح زوجي.. استغلالا لفرصة ندمه!


السائلة:ياسمين ا

الإستشارة:مبروك بهي الدين رمضان

السلام عليكم ورحمة الله..
أنا متزوجة منذ ست سنوات وزوجي يكبرني بأقل من عام.. وهو أكثر وسامة مني .. حياتنا هادئة و لكن للأسف لسنا قريبين من بعضنا.. لسنا أصدقاء فاهتماماتنا مختلفة .. وطالما منذ تزوجت طلبت من زوجي أن نتجه سويا إلى الله.. إن حالنا سيئ فلا ينبغي لنا أن نرضى بحالنا ونحن نعيش في غفلة عن ربنا .. فلنرتقي بأنفسنا.. وطالما أسمع درسا يعجبني فأعطيه إياه يسمعه في السيارة أو في العمل ولا يسمع..
لا تسمع الأغاني أرجوك.. ولا استجابة
الصلاة في المسجد.. لا يفهم
أرجوك لا تدخل الدش منزلنا .. ولكنه أصر .. وأدخله منزلنا وأنا أبكي..
 ولا يشاهد إلا قنوات الأفلام والكوميديا.. وللأسف صرت أنا مثله وأشاهدها معه.. وإذا رأى قناة دينية عليها درس يذكرنا بالله.. يحول القناة لمشاهدة الأفلام التافهة.
هو يصلي و لكنه غير مواظب ولا يهتم بالجماعة و لا يقرأ القرآن.. هو بار جدا بأمه.. ولكن ليس من باب طاعة الله بل من باب تعلقه الشديد بها.. حتى إنني لم أستطع زيارة أمي إلا مرة شهريا و لكن دائما نزور أمه.. وعانيت من ذلك كثيرا حتى ماتت أمي .. والآن لا أستطيع زيارة إخوتي إلا مرة كل شهرين.
 وختم الأمر بأن خانني وأتى بفتاة على علاقة به في بيتي أثناء غيابي
هو يقسم بالله أنه لم يزن
ومن بعد اكتشافي ذلك الأمر وطلبت الطلاق وبكى وعاهدني على توبته ويصلي بالمسجد دائما..
وقمت بمسح كل قنوات الأفلام
والآن أريد برنامجا متكاملا لإصلاح بيتي ..استغلالا لفرصة ندمه و توبته.
أرجو سرعة الرد وجزاكم الله خيراً.


الإجابة

و عليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
أسأل الله لك ولزوجك التوفيق والرشاد، وأن يسعد أيامكما ويذهب عنكم الشيطان، آمين.
الأخت ياسمين، لك من اسمك نصيب كبير، فحرصك على زوجك وسعادة بيتك ورقي إيمانكما، وسعيك المشكور على النصح القويم، والإرشاد السوي، وبذل جهدك لإصلاح شأن زوجك وإعادته إلى ربه جلّ وعلا.
الأخت الكريمة: يمر المرء في حياته بمراحل تتقلب بين القرب والبعد، والزيادة والنقصان، والتوبة والمعصية، وكلها منقلبات يمكن استثمارها والاستفادة منها في دروب الحياة لتحسين الحال، وتوثيق الصلة بالله تعالى والقرب منه ونيل الرحمات، وبذل الجهد لدرء ما يكون من خلل، أو زلل.
وما ننصح به أختي الكريمة:
ـ الاستمرار على ما أنت عليه من التقرب والتزلف والتواصل لمزيد من تحقيق الاستقرار الأسري لك ولزوجك ولأولادك.
ـ العناية بالقرب من الله تعالى وأن تكوني قدوة صالحة أمام زوجك وأولادك.
ـ تناسي خيانته، واغفري له زلته، وتسامحي حتى ترين حياتك أجمل وعلاقتك بزوجك أفضل، وأسألي الله تعالى له الهداية والتوفيق.
ـ كوني له نعم الزوجة والناصحة الأمينة المحبة لخير دينه ودنياه يجد فيك ملاذاً وعوداً وتمسكاً وارتباطاً وحباً لا يستغني عنه.
ـ لا تناقشيه كثيراً في ما لا يعجبك، ولكن ابتعدي عما لا تحبينه منه، أو من أفعاله حتى تكوني ناصحة بعملك لا بقولك.
ـ زوجك أبدي ندمه، وتوبته، فكوني له عوناً على الطاعة وأشعلي همته وأوقدي حميته وشجعي توبته تؤجرين في الدنيا والآخرة.
ـ إصلاح البيت يأتي ببرنامج واحد فقط، تختصر في كلمتين (حب الله ورسوله) ومن أحب أحداً أطاعه وعمل على رضاه.
ثم العمل على :
·       توفير عدد من الكتيبات الصغيرة النافعة التي تتعلق بأمور الحياة العامة وما  لها من أحكام في حياتنا.
·       الحرص على اقتناء وقراءة عدد من المطويات الخفيفة التي تتناول فضل أذكار الصباح والمساء وما يترتب عليها من فضل وخير في الدارين .
·       إشاعة جو الألفة والبهجة والسرور في البيت وعدم التشاجر أو الاختلاف ليشعر كل منكما بأريحية وانسجام.
·       مناقشة بعض الأمور المتعلقة بكما  في جو من المودة وعدم الانفعال وصوري له أنك تقتنعين برأيه حال أعجبك بعضا منه.
·       ما لا يعجبك صوريه على أن هناك استشارة من صديقة لك على نفس ما تريدين منه أن يفعله.
وفقك الله وسدد خطاك.



زيارات الإستشارة:4760 | استشارات المستشار: 1523

استشارات متشابهة


    الإستشارات الدعوية

    أنا متعلقة بالمسلسلات التركية!
    الدعوة والتجديد

    أنا متعلقة بالمسلسلات التركية!

    د.هند بنت حسن بن عبد الكريم القحطاني 21 - شعبان - 1429 هـ| 24 - أغسطس - 2008



    أولويات الدعوة

    هل الانسان الملتزم غير مهتم بهيئته ؟

    د.هند بنت حسن بن عبد الكريم القحطاني4043

    عقبات في طريق الداعيات

    أقاربي يحكمون علي بالتشدد!

    هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )2985