الاستشارات الدعوية » الدعوة في محيط الأسرة


02 - ربيع الآخر - 1428 هـ:: 20 - ابريل - 2007

أريد أن أغير في زوجي أشياء كثيرة ! كيف أبدأ ؟


السائلة:الشمس

الإستشارة:فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي

أحبتي: زوجي يريد أن يلتزم ولكنه يخشى أن يخطئ فيكون سببا لأن يسيء لسمعة ديننا يحب قيام الليل يخشى الله وقلبه رقيق . تزوجني وهو متفائل بأن أغير فيه الشيء الكثير، لكنني أجد نفسي حائرة كيف أبدأ معه ، كثيرا ما أتردد في الإنكار على من حولي ،لأني حقيقة لا أعرف كيف أنكر، لله الحمد أنا حافظة لكتاب الله محبة لطلب العلم ، لدي أفكار لكني أضعف كثيرا إذا أردت تطبيقها ومما قاله لي هل فكرت في أن تحفزينني لحفظ كتاب الله، هو حالق لحيته مسبل لثوبه سامع للأغاني ، رغم أنه يقول أشعر بانقباض في صدري إذا سمعتها ، كيف أبدأ معه رغم أنني لا أريد أن يقول أقربائي أنني التي أثرت عليه وأني كنت سببا في تغييره للأفضل.. حرم الله أنامل من يكتب في نصح المسلمين على النار.


الإجابة

الأخت السائلة الشمس
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:
أسأل الله أن يرزقك وزوجك الصراط المستقيم ويثيبكم عليه.
1ـ أخيتي شمس بالنسبة لزوجك فلا يجعل الوسواس يدخل إلى قلبه، فالله أرحم وأعظم وأحكم من ذلك سبحانه وتعالى، وليكن أول دعوتك له القدوة الحسنة، فهي من أعظم وسائل الدعوة تأثيراً في النفوس؛ لأنّ الناس تتأثر بالواقع المشاهد، فإن رأى المدعو الداعية يقول قولاً ويفعل غيره فإنه سيصد عن دين الله، لذلك عليك:
أـ أن تعطيه حقه الشرعي من البر والإحسان.
ب ـ لا تعانديه ولا تجادليه ولا تهملي نفسك وبيتك.
ج ـ أحسني إلى أهله.
دـ ادفعيه إلى مصاحبة أهل الخير والجلساء الصالحين.
2ـ حاولي معه في إتقان صلاته، وليكن الاهتمام بالصلاة هو برنامجكم لهذا الشهر، عن كيفيتها وخشوعها وأذكارها وسجود السهو والنوافل وكلّ ما يتعلق بها، قال تعالى: "إنّ الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر".
3ـ ثم بعد ذلك تذكري واقرئي معه عن الحياة البرزخية.
4ـ اقرئي في كتب التوحيد التي هي أشرف العلوم حيث تقوى الرابطة بين العبد وربه سبحانه وتعالى وابدئي بالأصول الثلاثة بشرح الشيخ محمد بن العثيمين أو الفوزان أو عبدالمحسن القاسم.
انشغلوا الآن بهذا البرنامج وبشرينا عنكم بعد شهرين، وتكونين قد تقدمتم بإذن الله ومن ثم نتابع سوياً.
أما بالنسبة لعدم جرأتك على إنكار المنكر، لعلّ الذي يمنعك هو قلة علمك، وهذا هو عين العقل، لأنّ الله تعالى يقول: "فاعلم أنّه لا إله إلا الله واستغفر لذنبك".
فيجب العلم قبل القول والعمل، ولكن صدقيني بمجرد أن تتعلمي وتتثقفي ستكونين من أجرأ الناس على الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.
أسأل الله أن يثيبك ويعينك، وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم.



زيارات الإستشارة:14162 | استشارات المستشار: 780


الإستشارات الدعوية

كيف أرضي ربّي وزوجي؟ أفيدوني .. قلبي يتقطّع
الدعوة والتجديد

كيف أرضي ربّي وزوجي؟ أفيدوني .. قلبي يتقطّع

فاطمة بنت موسى العبدالله 29 - ذو الحجة - 1437 هـ| 02 - اكتوبر - 2016


الاستشارات الدعوية

أحس بالذنب لأني ظلمت الفتاة.. فماذا أفعل؟

د.محمد بن عبد العزيز بن عبد الله المسند5811

الاستشارات الدعوية

دفعت ثمن عفة نفسي ببعض دقائق من اللذة!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )6768

الدعوة والتجديد

أحيانا أتثاقل على الصلاة وأشعر بأنها ثقيلة!

هالة بنت محمد صادق شموط ( رحمها الله )4849