الاستشارات النفسية » الاضطرابات النفسيه للراشدين


19 - ربيع الآخر - 1427 هـ:: 18 - مايو - 2006

صارعني الاكتئاب وانتصر علي!!!


السائلة:rose

الإستشارة:رياض النملة

الاكتئاب عدوى، صارعته فانتصر علي .. (منذ عدة أشهر عانيت من حالة اكتئاب شديدة جداً بسبب حالة من تأنيب الضمير التي لم أستطع أن أنساها وهي أنني تحدثت مع شاب على الإنترنت عن طريق الشات وبعدها ندمت كثيراً وحاولت نسيان الأمر وذلك بالعودة إلى الله والطلب منه المغفرة ولكن الصدمة الكبرى هي ارتباط لساني في الدعاء أو الوساوس القهرية التي لا تتركني والتي تردد كلمة أنني كافرة وأني سأدخل النار وأنني لا أخاف الله والعياذ بالله وكل ما حاولت أن أدعي أو أستغفر لا أستطيع فعل ذلك وحتى قصرت في سماع القرآن وفي سماع الدروس الدينية لأني أشعر بضيق لدى سماعها فقصرت أكثر وهذا ما دعاني إلى دخول بحالة اكتئاب وهي الأقوى من نوعها وخفت أن يكون الله معرضاً عني ولا يريد سماع دعائي لأنني فعلت شيئا محرما على ما أعتقد وهو دخول الشات.. فأصبحت حياتي سيئة يائسة مخيفة.. لقد هجرني النوم وأحياناً أواصل الليل بالنهار دون أن ينام لي جفن.. حتى أني فقدت شهيتي وأصبح وزني 45 كيلوجراماً وتوقفت عن الدراسة وعن العمل ولم أعد أستطيع التركيز في شيء وأحياناً أقول لنفسي لماذا لا أموت؟ إن هذه الفترة أصعب أيام عمري التي أمر بها.. حاولت التخلص من الاكتئاب بشتى الوسائل ومنها أني تركت منزلي وذهبت لبيت جدي والحالة ما زالت كما هي وخاصة أنني أبكي فجأة ودون سبب.. كما أدت به هذه الحالة إلى مرض جسدي وأصبح لدي فتق بجدار المعدة وقال لي الطبيب أن سببها الحزن أو الغضب فرافق اكتئابي هذا المرض، أمي الغالية لم تعد تستطيع أن ترى بأن ابنتها تنهار شيئاً فشيئاً فلذلك ذهبت وإياها لطبيب نفسي وشرحت له الموضوع.. أعطاني دواء للاكتئاب واسمه Triptophen (تريبتوفين عيار50) وطلب مني استعماله لمدة ستة أشهر.. شعرت بعدها بتحسن كبير والحمد لله ولكن هناك مشكلة وهي أنني مازلت أعاني من الوساوس القهرية التي تجاهلها الطبيب ولم يعط لها أهمية.. وقد كرث اهتمامه في حالة الاكتئاب فقط وأعطاني الدواء اللازم له وقد تحسنت.. السؤال الأول كيف أتخلص من الوساوس القهرية الشديدة التي تنتابني؟ السؤال الثاني كيف أعود إلى الله وكيف أجعله يرضى عني ويغفر ذنوبي كما عهدني سابقاً بحفظ القرآن ودراسة دينه؟ السؤال الثالث كيف أعطي لنفسي التفاؤل كما كنت سابقاً؟ وهل ممكن أن يكون هذا امتحان لي ليختبر الله تعالى به صبري وتحملي؟ لقد أخذت هذا الدواء خمسة أشهر وباقي من المدة المحددة شهر وأنا أخاف عند انقطاع الدواء أن تعود لي الحالة الأولى لأن جذورها مازلت موجودة وهي الوساوس القهرية فكيف أتعامل مع نفسي لصد هجوم هذه الحالة.. السؤال الأخير هل دواء الاكتئاب يسبب النسيان أو الخلل في الذاكرة لأنني أجد صعوبة الآن في الحفظ أو التذكر وأنسى ما عملته للتو أو ما عملته بالأمس).. أنا آسفة لأن رسالتي معقدة وتحوي أسئلة دينية وطبية فلذلك أرجو سماحي على هذا ولكنني مضطرة فأرجو منكم أشد الرجاء الإجابة على رسالتي وعدم إهمالها لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم (من فرَّج عن مسلم كربة فرَّج الله عنه كربة من كربات يوم القيامة).. وشكراً لكم وجزاكم الله خيراً.. أرجو منكم الدعاء لي بالشفاء.


الإجابة

يتضح من معاناتك مقدار الألم الذي تقاسينه، هذا الألم لم يكن مصدره الاكتئاب أو الوسواس القهري وعدم النوم وقلة الشهية والشكوى الجسدية فحسب، ولكن كان الألم أيضاً ـ ويبدو أنه الأهم ـ بسبب تأثير ذلك على الجانب الديني لديك وخوفك من إعراض الله عنك وعدم مغفرة ذنوبك.. إن هذا الشعور لهو دليل على يقظة ضميرك ومؤشر على ما يمثله هذا الجانب من أهمية لديك. من الواضح أنك ما زلت تعانين من الاكتئاب، وأما ما ذكرت من الوساوس القهرية فهذا يحتاج إلى تفصيل، وعموماً فإن أدوية الاكتئاب يستخدم بعضها لعلاج الوسواس أيضاً، وقد تتطلب حالتك جرعات عالية منها ومدة أطول في تناولها، ومن هذه العلاجات Fluvoxamine و Paroxetine وغيرها، وقد يتطلب أحياناً عقار Mitrazapine من أجل المساعدة في النوم وتحسين الشهية، وبالإضافة إلى الأدوية فقد تحتاجين إلى جلسات نفسية لمساعدتك في التخلص من الوساوس والأفكار السلبية التي تزيدك اكتئاباً.\r\nوعليك أختي الكريمة باللجوء إلى الله سبحانه والتضرع إليه والإلحاح في الدعاء بأن يكشف غمك ويفرج كربتك وقد تكفل الله سبحانه بالإجابة \"أَمَّن يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ\" وقال تعالى: \"وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ\" واعلمي أن المرء لا يصيبه هم ولا حزن حتى الشوكة يشاكها إلا كفـَّر الله بها من خطاياه كما جاءت السنة النبوية بذلك، وقد تكون رفعة في درجات الإنسان، وبإذن الله باتخاذك الأسباب أعلاه، ستتحسن حالتك ويرتفع الاكتئاب عنك، وتعودين إلى سابق عهدك في حفظ القرآن وسماع الدروس الدينية، ويعود إليك التفاؤل. وفقك الله وعافاك.



زيارات الإستشارة:6492 | استشارات المستشار: 271


استشارات محببة

ألاحظ على ابنة أختي الخجل الزائد وعدم الثقة!
الإستشارات التربوية

ألاحظ على ابنة أختي الخجل الزائد وعدم الثقة!

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..rnأشكر القائمين على هذا الموقع...

د.عصام محمد على1855
المزيد

مكرر سابقا
الاستشارات النفسية

مكرر سابقا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد نشكرك على ثقتك بموقع...

قسم.مركز الاستشارات1855
المزيد

أصبحت لعبة بين أيدي الشباب!
الاستشارات النفسية

أصبحت لعبة بين أيدي الشباب!

السلام عليكم ورحمة الله أنا فتاة أبلغ من العمر ثلاثا وعشرين...

أبرار إبراهيم الفارس1855
المزيد

كيف أتخلّص من هذا الصوت المزعج الذي يسيطر عليّ ؟!
الاستشارات النفسية

كيف أتخلّص من هذا الصوت المزعج الذي يسيطر عليّ ؟!

السلام عليكم ورحمة الله كثرت مشاكلي وهمومي و أحزاني ، و كلّما...

مريم محمد البحيري1855
المزيد

أحاول إرضاء أبي وأمّي فقط ابتغاء مرضاة الله ولكن هما لا يساعداني!
الاستشارات الاجتماعية

أحاول إرضاء أبي وأمّي فقط ابتغاء مرضاة الله ولكن هما لا يساعداني!

السلام عليكم ورحمة الله تعبت كثيرا من عائلتي ، لي أب غير ملزم...

فدوى بنت عبد الله بن عمير الخريجي1855
المزيد

‏خطب وملك و أقام حفل زواج بجدّة دون علمي !!
الاستشارات الاجتماعية

‏خطب وملك و أقام حفل زواج بجدّة دون علمي !!

السلام عليكم ورحمة الله أنا متزوّجة منذ ستّ سنوات ومنذ أن تزوّجت...

أ.سماح عادل الجريان1855
المزيد

هل أقدر أن أصبح الزوجة الصالحة للرجل الناضج ..؟
الاستشارات النفسية

هل أقدر أن أصبح الزوجة الصالحة للرجل الناضج ..؟

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته .. عمري ستّ وعشرون سنة...

أ.عبير محمد الهويشل1855
المزيد

مكرر سابقا
الأسئلة الشرعية

مكرر سابقا

السلام عليكم،،،

امراة تشتكي من زوجها فهو يضربها ضربا مبرحا...

قسم.مركز الاستشارات1855
المزيد

ما تعاني منه هو نتيجة لما مررت به من التجربة المرضيّة!
الاستشارات النفسية

ما تعاني منه هو نتيجة لما مررت به من التجربة المرضيّة!

السلام عليكم ورحمة الله قبل حلول شهر رمضان بدأ عندي ضيق في التنفّس...

ميرفت فرج رحيم1855
المزيد

أنا سعيدة و الحمد لله لكنّي أريد أن أعمل شيئا!
الاستشارات الاجتماعية

أنا سعيدة و الحمد لله لكنّي أريد أن أعمل شيئا!

السلام عليكم .. أنا ربّة منزل لا أعلم ما أريد عندي كثير من...

أ.سماح عادل الجريان1855
المزيد