اليونسكو تعتمد تاريخ 18 ديسمبر يوماً عالمياً للغة العربية

أحوال الناس
12 - ذو الحجة - 1433 هـ| 27 - اكتوبر - 2012


1

اعتمد المجلس التنفيذي لمنظمة اليونسكو العالمية تاريخ 18 ديسمبر من كل عام، يوماً عالمياً للغة العربية، بعد تبني اقتراح قدمته كل من المملكة العربية السعودية والمملكة المغربية، وذك بهدف الحفاظ على التراث العربي والاعتراف بإسهاماته الفكرية والثقافية والعلمية عبر التاريخ.

وأكد بيان صادر عن منظمة اليونسكو أن المجلس التنفيذي لها، وخلال انعقاد الدورة 190 له في العاصمة الفرنسية بين الثالث والثامن عشر من أكتوبر الجاري 2012م، أقر تحديد تاريخ 18 ديسمبر يوماً للغة العربية.

وبحسب وكالات الأنباء العالمية، فقد جاء في القرار الذي اقترحته كل من المملكة المغربية والمملكة العربية السعودية، أن المجلس التنفيذي "يدرك ما للغة العربية من دور وإسهام في حفظ ونشر حضارة الإنسان وثقافته" وأن هذه اللغة "هي لغة اثنين وعشرين عضواً من الدول الأعضاء في اليونسكو وهى لغة رسمية في المنظمة، ويتحدث بها ما يزيد عن 422 مليون عربي، ويحتاج إلى استعمالها أكثر من مليار ونصف من المسلمين".

كما ذكرت اليونسكو بضرورة التعاون على أوسع نطاق بين الشعوب، من خلال التعدد اللغوي والتقارب الثقافي والحوار الحضاري، بما ينسجم مع ما ورد في الميثاق التأسيسي للمنظمة.

وأثنى المجلس التنفيذي على القرار الصادر عن الجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الثامنة والعشرين بتاريخ 18 أكتوبر 1973م القاضي باعتماد اللغة العربية ضمن اللغات الرسمية، ولغات العمل المقررة في الجمعية العامة ولجانها الرئيسية.

وكانت إدارة الأمم المتحدة لشؤون الإعلام اعتمدت قرارا يوم 19 فبراير 2010م يقضى بالاحتفال بالأيام الدولية للغات الرسمية الست في الأمم المتحدة - والذى حدد 18 ديسمبر يوماً عالمياً للغة العربية، وهو اليوم الذى قررت فيه الجمعية العامة اعتماد العربية لغة رسمية وعمل لها قبل 37 عاماً.

روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...