الطبيعة الخضراء تقلل من أعراض نقص انتباه الطفل

بوابة الصحة » الحمل والولادة » نمو الطفل
09 - شعبان - 1425 هـ| 23 - سبتمبر - 2004


يصاب بعض الأطفال بكثرة الحركة وقلة الانتباه، وهي أعراض تعوق تقدم الطفل الذهني والنفسي في المدرسة والمجتمع إن لم يتم علاجها. وعلاج هذه الحالة محصور ببعض الأدوية التي لا تخلو من آثار جانبية، فقد تسبب فقدان الشهية للطعام، في الوقت الذي يحتاج فيه الطفل إلى تغذية جيدة، كما إنها قد تسبب الأرق أو النوم غير المريح. وهناك شريحة من هؤلاء الأطفال الذين لا تفيد فيهم الأدوية الدارجة.

حديثا، أجريت دراسة علمية تناولت الأطفال الذين يعانون من كثرة الحركة وقلة الانتباه من البيت، وتأثير خروجهم إلى الأماكن الخضراء مثل الحدائق والبساتين أو الأماكن الزراعية على سلوكهم. وقد جدت الدراسة أن خروج الأطفال إلى هذه الأماكن الخضراء يحسن بشكل ملحوظ وجيد سلوك الأطفال مقارنة بسلوك الأطفال الذين لا يخرجون من البيت أو يعيشون في أماكن قليلة الخضرة.

الجرعة الخضراء ليست عقارا أو نباتا، بل هي خروج من البيت إلى الساحات الخضراء كالحدائق يوميا - بعد العصر مثلا - ولو لمدة بسيطة. إن هذه الجرعة الزهيدة الثمن قد تحسن من سلوك الطفل وتمنحه نوما هانئا دون تناول جرعة الدواء المسائية.

إن زيادة المساحات الخضراء في حياة الطفل قد تؤدي إلى استقرار عصبي مريح، مثل مشي الطفل إلى المدرسة في طريق تحفه الطبيعة الخضراء، أو أن يلهو ويلعب في حديقة خضراء أو في ملاعب المدرسة الخضراء المزروعة أشجارا ونباتات مختلفة، وألوان وروائح عطرية طبيعية مختلفة. قد يكون هذا عاملا مساهماً في تخفيف أعراض تشتت الانتباه لدى الأطفال.

إن اللجوء للطبيعة الخضراء كعلاج مريح للجهاز العصبي ليس بغريب، بل هو واضح في سلوك أهل الريف الطيبين والمزارعين الهادئين.

إن العودة للمصادر الطبيعية التي وهبها الله لنا – بقدر الإمكان – لا تعني العودة إلى اللون الأخضر أو الزرع فقط، بل هي دعوة إلى التعامل مع مفردات الطبيعة، سواء في التغذية أو السلوك. فالأطعمة الطبيعية الخضراء والحمراء والصفراء من العائلة النباتية تحمل مركبات طبيعية مضادة للجذور الأكسجينية الضارة، وتناولها أفضل ألف مرة من مشروب صناعي، مهما كان لذيذا أو ممتعا أو "مش معقول"!

كما أن النوم مبكرا بعد صلاة العشاء هو سلوك طبيعي وصحي، يسمح لأجهزة الجسم المختلفة أن تسترد نشاطها وتُعوّض ما نقص منها للاستعداد لنشاط اليوم التالي.

إن الحياة الطبيعية تورث الصحة الرائعة، والنًّفْسَ الطيبة، والجمال الطبيعي الهادئ.



روابط ذات صلة


المقالات المنشورة تعبر عن رأى كاتبها ولا تعبر بالضرورة عن رأى لها أون لاين



تعليقات
الطبيعة الخضراء تقلل من أعراض نقص انتباه الطفل
-- jessica -

13 - شعبان - 1426 هـ| 16 - سبتمبر - 2005




ان الخضار افضل غذاء للانسان فهو لا يسبب الامراض كباقي الطعام


سلام

الطبيعة الخضراء تقلل من أعراض نقص انتباه الطفل
-- دبلماسيه -

04 - جماد أول - 1431 هـ| 17 - ابريل - 2010




اهنيك ياااادكتور ع هذا الموووضوووع الاكثر من رائع...
بس عندي ملاحظه لو اضفت بعض صور لصار الموضوع ابداعي
تقبل ملاحظتي ومرروررري
واهنيك ع هل البداع

فضلا شاركنا بتعليقك:
  • كود التحقيق *:
    لا تستطيع قراءة الكود? click here للتحديث

هناك بيانات مطلوبة ...